أكدت وسائل إعلام روسية وتركية وفاة السفير الروسي لدى تركيا بعد إصابته مساء اليوم في إطلاق نار بأنقرة، في حين قتلت الشرطة المهاجم الذي قال شهود إنه صاح بأنه استهدف السفير انتقاما لحلب السورية. وقالت قناة تلفزيونية تركية إنها تلقت تقارير أفادت أن المهاجم دخل المبنى ببطاقة شرطة وفتح النار على السفير أثناء إلقائه كلمة. وبثت قنوات تركية صورة لشخصين ممددين على الأرض داخل المعرض الفني.

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على دليل المقطم، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من دليل المقطم