مسلوق أو مخفوق أو مقلي أو أومليت: بعض الأطفال يعشقون البيض أيا كانت طريقة تقديمه. ولكن كم بيضة يمكن أن يتناولوها دون أن يضر ذلك بصحتهم؟ .

تقول خبيرة التغذية ناديا روفه إن الأطفال بين عمر سنة وثلاث سنوات يجب أن يتناولوا بيضة إلى اثنين في الأسبوع. ويمكن للأطفال بين أربع وست سنوات تناول بيضتين.

هذه الكمية تشمل البيض المستخدم في الأغذية المعالجة مثل المكرونة والحلويات .

والانحراف عن هذه التوصية لا بأس به طالما أن المتوسط الأسبوعي متقارب .

وتقول خبيرة التغذية: " إذا تناول الأطفال، على سبيل المثال، المزيد من البيض في عيد الفصح فهذا لن يكون له تأثير فوري على صحتهم ".

الآباء ليسوا بحاجة للقلق بشأن كمية الكوليسترول في البيض؛ إذ أن جسم الطفل سوف ينظم ذلك لوحده.

ولكن تقول خبيرة التغذية إن مح البيض (الصفار) يحتوي على " كمية عالية نسبيا من الدهون ".

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على دليل المقطم، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من دليل المقطم