انتشر بين رواد مواقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، أجمل العادات التي تدخل السرور على قلب المؤمن فى رمضان، مدشنين هاشتاج حمل عنوان "#أحلى_حاجة_في_رمضان"، للحديث عن روائع الشهر الكريم، وقد احتل الهاشتاج مركزًا متقدمًا على مستوى مصر والعالم العربى ودخل التريند الرابع عبر موقع "تويتر"، وكان  من أهم التغريدات التى غرد بها الرواد: "كل شيء فيه جميل التراويح، أصوات المساجد والروحانية اللي نحس فيها.. اللهم بلغنا رمضان لا فاقدين ولا مفقودين"، واعتبر الرواد أن رمضان وبريقه يتمثل فى "صلاة التراويح ولمة العيلة ولعب الأطفال بالفوانيس وصوت المسحراتى وهو يدعو الناس للإستيقاظ للسحور".

ونهى احد الرواد عن اظهار موائد الطعام التى يعدها الأثرياء، حتى لا يصاب الفقير بالألم والحزن قائلًا: "الرجاء عدم تصوير سفرة الإفطار فى رمضان فهناك النازح واللاجئ والفقير والمحتاج.. رمضان صيام وقيام وليس طعاما.. تفقدوا أحوال جيرانكم ومن تعرفون فكم من البيوت خلفها فقراء تقاسموا رغيف الخبز معهم".

وعلق آخر قائلا: "إنك بتحس إن الناس أخلاقها بتتغير حتي اللي بيكون عايز يعمل حاجة غلط بيحاول يبعد عنها أو يختفي عن الناس"، بينما غرد آخر قائلًا: "النقشبندى ولمة الغني والفقير والحبيب والقريب والغريب اللهم بلغنا رمضان".

وأرسل أحد الشباب رسالة قائلًا: "لا تجاهد نفسك فقط فى رمضان ولكن غير من سلبياتك وأخطائك طوال حياتك".

ولم يغفل الرواد الأطعمة والحلويات التى يعشقونها فى هذا الشهر والتى تشمل على "الزلابية والقراصية والكنافة والقطايف"، فضلًا عن الإعلانات التليفزيونية التى تعدها القنوات الفضائية كل عام مستخدمة الرسوم الكارتونية كإعلان قناة "mbcc"، الذي يحمل شعار "رمضان يجمعنا" ويتهافت على مشاهدته الكبار قبل الصغار.

<

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على دليل المقطم، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من دليل المقطم