كشفت مصادر أمنية رفيعة المستوى عن نجاح الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية، فى تحديد هوية الجناة الذين استهدفوا كمين الواحة مساء الإثنين الماضى بنطاق مديرية أمن القاهرة، وأدى إلى استشهاد ضابطين وأمينشرطة وإصابة 5 آخرين، حيث توصلت المعلومات إلى أن مرتكبى الحادث 66 أشخاص من محافظة دمياط، حاصلين  على دبلومات من أحد المعاهد الفنية الصناعية، وأعمارهم في أوائل العشرينيات، وهم أعضاء فى حركة حسم الإرهابية.

وأشارت المصادر إلى أن فريق البحث الذى يشرف عليه وزير الداخلية اللواء مجدى عبدالغفار بنفسه، قام بتحديد المتهمين وصورهم، وهناك تنسيق على أعلى مستوى بين قطاع الأمن العام برئاسة مساعد الوزير للقطاع اللواء  جمال عبدالبارى وقطاع الأمن الوطنى برئاسة مساعد أول الوزير للقطاع اللواء محمود شعراوى حيث يجرى تضييق الخناق على المتهمين لسرعة ضبطهم.

وكانت وزارة الداخلية قد ذكرت في بيان سابق لها أنه "في حوالي الساعة 11.45 مساء يوم الإثنين قامت عناصر  مسلحة يستقلون سيارتين بالاقتراب من القول الأمني المتحرك (كمين) أثناء مروره بميدان محمد زكي بطريق الواحة بتقاطعه مع الطريق الدائري دائرة قسم شرطة أول مدينة نصر، وإطلاق النيران على القوات التي بادلتهم إطلاق الأعيرة النارية".

وأوضحت الداخلية في البيان ذاته، أن الحادث أسفر عن استشهاد كل من النقيب محمد عادل وهبة السيد من قوة إدارة تأمين الطرق بمديرية أمن القاهرة، والنقيب أيمن حاتم عبد الحميد رفعت من قوة مباحث قسم شرطة عين شمس، وأمين الشرطة شعبان محمد عبد الحميد من قوة إدارة تأمين الطرق بمديرية أمن القاهرة، وكذا إصابة  5 من رجال الشرطة.

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على دليل المقطم، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من دليل المقطم