عاقبت محكمة جنح المقطم والخليفة، المنعقدة بمجمع محاكم جنوب القاهرة بالسيدة زينب،

مسجل خطر وزوجته وحماته بالحبس لمدة عام لكل منهم بتهمة الإقراض بالربا الفاحش فى منطقة المقطم.

 

حضر المتهمون فى حراسة أمنية من محبسهم، وتم إيداعهم حجز محكمة جنوب القاهرة بإشراف العميد محمد الصغير قائد حرس المحكمة .

فيما قرر المستشار مهاب الصياد، مدير نيابة المقطم الجزئية، بإشراف المستشار جمال الجبالى رئيس النيابة فى وقت سابق،

إحالة مسجل خطر وزوجته وحماته "محبوسين"، للمحاكمة العاجلة بتهمة الإقراض بالربا الفاحش فى منطقه المقطم،

ووجهت لهم النيابة العامة عددًا من التهم ومنها الاعتياد على الإقراض بالربا الفاحش، وخيانة الأمانة .

 

وكشفت تحقيقات النيابة عن قيام المتهمين بإقراض المواطنين البسطاء، مبالغ مالية بفائدة كبيرة جدًا تصل إلى 60% شهريًا،

وإجبارهم على توقيع إيصالات أمانة، ورفض ردها لهم عقب سداد الأموال لمساومتهم،

وتبين أنهم يمتلكون قرابة 400 ألف جنيه بحساباتهم البنكية.

 

وكانت رجال إدارة مكافحة جرائم الأموال العامة، تمكنوا من القبض على المتهمين عقب ورود معلومات بقيام "محمد.ع.أ" 48 سنة، عاطل،

وشهرته محمد جمعة، مسجل خطر سبق اتهامه فى عدة قضايا، وزوجته "سعاد.ع.ع" 33 سنة، ربة منزل،

باستغلال البسطاء وإقراضهم مبالغ مالية بفائدة كبيرة جدًا بالمخالفة للمادة رقم 339 من قانون العقوبات،

مع إجبارهم على توقيع إيصالات أمانة على بياض، وعقب رد أصل الدين والفوائد، الامتناع عن رد أصل الإيصالات ومساومتهم بها مرة أخرى.

وأشارت التحريات إلى أنهم يحصلون على فائدة تمثل 2% يوميًا من أصل المبلغ تمثل 60% شهريًا، بالمخالفة لقانون أعمال البنوك .

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على دليل المقطم، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من دليل المقطم