6  خطوات لمواجهة التدليل الزائد لطفلك من جده وجدته | لكى ولطفلك | دليل المقطم

"أعز الولد ولد الولد" كما يقول المثل الشعبي، فلا يوجد أجمل من محبة والديكِ وتدليلهما لأبنائكِ، لكن أحيانًا قد تخشين من المشكلات التي يتسبب فيها التدليل الزائد، الأمر الذي يؤدي إلى إفساد كل ما تحاولين غرسه في أطفالك من قواعد تربوية، كما أن والديكِ قد يغضبان من أي محاولة منكِ للتصدي لتدليلهما الزائد.

 

هذه بعض النصائح التي قد تساعدكِ في مواجهة كل موقف:

 

شراء كثير من الألعاب والهدايا التي لا يحتاجها الطفل

لا يمل الجد والجدة من شراء الألعاب والدباديب، التي قد تجدين أنها غير مفيدة للطفل، وإذا طلبتِ منهم أن يتوقفا فقد يغضبان.

 

الحل: يمكنكِ التلميح بما يحتاج له الطفل بالفعل.

 

منح الطفل الكثير من الآيس كريم

بدلًا من أن تطلبي منهما أن يتوقفا عن إعطاء طفلكِ الآيس كريم، اطلبي منهما إعطائه كميات أقل أو استبداله بالزبادي المثلج.

 

تجاهل قواعدكِ

ذكري أبويكِ بمشاعرهما وغضبهما عندما كان أجدادكِ يتجاهلون قواعدهما، فربما يساعدهما هذا على فهم موقفكِ.

 

تجاهل تصرفات الطفل الخاطئة

لا يريد الأجداد أن يكونوا قساة مع الأطفال، بل يريدون أن يكونوا مصدرًا للحنان غير المشروط دائمًا، فأخبريهم بأنهم يجب ألا يكونوا قساة، لكن على الأقل يساعدونكِ بإخبار الطفل أن هذا التصرف لا يجوز بدلًا من تجاهله تمامًا.

 

ترك الأطفال لساعات طويلة أمام التلفزيون

عند ذهاب الطفل إلى جديه، أرسلي معه مجموعة من ألعابه المفضلة، فسيشغله هذا عن التليفزيون.

 

تأخير موعد نوم الطفل لقضاء وقت أطول معه

تكلمي في الأمر بهدوء، وإذا لم يفد الحديث، فأيقظي الطفل في موعده في اليوم التالي، إذ إن رؤية مزاجه المتعكر الناتج عن تأخير النوم ستساعدهما على الفهم.

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على دليل المقطم، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من دليل المقطم